.انما ترك اثر اناقتك في المكان ليس فقط وسيلة للوقوف على الارض.اسقاط للجودة والاناقة.,الحذاء.يعلم ان الحذاء ليس حذاءا فقط,الرجل الانيق نحن نصنع احذيتنا للرجل الانيق ليترك اثر الجودة والاناقة في كل مكان....

 قونيا، عاصمة الدولة السلجوقية في الأناضول، كانت منطقة نشاط كبيرة للاتراك السلجوقين في جغرافية واسعة في البلاد.وعلى مدى التاريخ كانت من أقدم المستوطنات في وسط الأناضول  واستوعبت الثقافات المختلفة التي عززتها بعد ذلك خصوصا في الفن والتجارة والصناعة 

 

 نجحت مدينة  قونيا التجارية والصناعية بوسط الأناضول من ان تعكس التراث الموروث من التاريخ إلى يومنا هذا، وقد تمكن من الحفاظ على هذا التراث على  قيد الحياة.بمزج  الثقافة التركية-الإسلامية  ونشر هذه الحضارة على قاعدة واسعة من المجتمع، وبالتالي فإن المجتمع جمع عدد كبير من الحرفيين والتجار من المدينة. 

 

 مهنة صناعة الاحذية مهنة هي مرادفة لمدينة قونية، حيث ان صناعة الأحذية في قونية تعتبر مركز تركيا لصناعات الاحذية. حيث المنشآت الصناعية المجهزة بالات ومعدات حديثة.والحرفيين ذوي الجذور الاصيلة في هذا المجال وعند دمج هذه المقومات مع التقاليد العريقة يصبح عندنا القوة للانفتاح على العالم.

 

 شركتنا، التي تجمع روح الشباب والدراية  والتقاليد الممتدة من ثقافة المدينة وديناميكية القوى العاملة و المعدات الحديثة مستعدة وطموحة  للانطلاق نحو المستقبل بافاق جديدة  دون المساس بالبنية التقليدية،

 

 

استراتيجية الإنتاج لدينا صناعة تجمع الجودة والجمال.مبدأ  تصاميمنا  هو الراحة المظهر الانيق، ونحن نهدف إلى قاعدة عملاء طموحين لاعلى درجات الاناقة والراحة.  ممن خدمتنا ، ان يحصل الزبائن على القيمة التي يستحقونها.

 

 نحن نعمل بكل ارادة من اجل ان نصبح ماركة عالمية, ومن اجل الوصول لهذا الهدف دائما نخطو خطوة نحو قلوب عملائنا. 

 

خطواتنا نحو قلوبكم  

 

 


انقر على الشعار للتحميل
لرجل الانيق, يعلم ان الحذاء ليس حذاءا فقط
الحذاء,اسقاط للجودة والاناقة. ليس فقط وسيلة للوقوف على الارض انما ترك اثر اناقتك في المكان.
نحن نصنع احذيتنا للرجل الانيق ليترك اثر الجودة والاناقة في كل مكان....